رمز الخبر: ۱۰۴۲۶
تأريخ النشر: ۲۸ تير ۱۳۹۳ - ۲۰:۰۸
في أول زيارة له منذ توليه المنصب
الى ذلك أكدت المراجع الدينية الأربعة في النجف الاشرف على ضرورة الحفاظ على وحدة الشعب العراقي

إتفق رئيس الوزراء نوري المالكي خلال لقائه امين عام مجلس الامن القومي الايراني علي شمخاني في بغداد على ضرورة ان ينسق البلدان بينهما لمواجهة تحديات المنطقة..وذكر بيان صادر عن رئاسة الوزراء:ان المالكي وشمخاني بحثا اخر التطورات الامنية والسياسية في العراق والمنطقة.

واكد الجانبان وفقا للبيان على ضرورة التنسيق والتعاون بين البلدين لمواجهة التحديات التي تمر بها المنطقة.

واعتبر المالكي انعقاد الدورة الجديدة لمجلس النواب وانتخاب سليم الجبوري رئيسا للبرلمان خطوة هامة وحيوية لتطوير العملية السياسة واشراك جهود كافة التيارات السياسة في ادارة الازمة الحالية في العراق.

الى ذلك أكدت المراجع الدينية الأربعة في النجف الاشرف على ضرورة الحفاظ على وحدة الشعب العراقي وتلاحمه في مواجهة الإرهاب وبناء الهياكل السياسية والقانونية وفقا لتطلعاته.

وذكرت وكالة فارس:أن شمخاني التقى المرجع الديني آية الله السيد علي السيستاني في مدينة النجف الأشرف وبحث معه آخر التطورات في العراق والمنطقة،مشيرة إلى أن شمخاني التقى أيضاً باقي المراجع الدينية بينهم آية الله السيد الحكيم وآية الله فياض وآية الله بشير النجفي.

وأشاد شمخاني خلال هذه اللقاءات بحسب ما نقلته فارس بـالدور المهم والفريد للمرجعية في الحفاظ على الوحدة الوطنية وفتاوي المرجع السيستاني في تعبئة الشعب ضد الإرهاب، معتبرا توصل الفصائل السياسية المختلفة إلى إجماع حول تشكيل الهيكلية القانونية للعراق بأنه مبعث أمل وسرور.

على صعيد متصل اعلن نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني للشؤون الدولية حسين شيخ الاسلام:ان الرئيس الجديد لمجلس النواب سليم الجبوري يعتزم القيام بزيارة لطهران يوم الثلاثاء المقبل للمشاركة في مؤتمر ترويكا برلمانات الدول الاسلامية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین