رمز الخبر: ۱۰۴۱۱
تأريخ النشر: ۲۷ تير ۱۳۹۳ - ۰۵:۴۴
كشف رئيس الوزراء العراقی نوري المالكي، عن تلقيه اتصالات من "ضباط بعثيين" كانوا قد

كشف رئيس الوزراء نوري المالكي، عن تلقيه اتصالات من "ضباط بعثيين" كانوا قد تلقوا تهديدات بالقتل من جماعات "إرهابية"، داعيا اياهم الى العودة مجددا قبل ان يقتلوا على يد تنظيم "داعش".
وقال المالكي في كلمته الاسبوعية إنه "تلقى اتصالا من مجموعة ضباط بعثيين انساقوا مع تنظيم داعش، وقالوا نحن مقتولون مقتولون من قبل داعش ولذلك نريد التحرك"، داعيا اياهم الى "العودة مجددا قبل أن يقتلوا ببشاعة على يد تنظيم داعش، بعد أن منحهم عفوا سابقا".
وأضاف المالكي "اطمئن العراقيين ليس لتنظيم داعش في العراق مكان يبقى فيه"، مؤكدا أن "التحرك لن يتوقف إلا بانتهاء عصابات داعش".
وأعلن رئيس الوزراء نوري المالكي، الخميس (3 تموز 2014)، العفو عن الضباط وكل من يريد الرجوع للصف الوطني، مشدداً على ضرورة أن يكونوا حريصين على تحقيق وحدة بلدهم ومنع محاولات تقسيمه وتجزئته
.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین