رمز الخبر: ۱۰۳۵۸
تأريخ النشر: ۱۸ تير ۱۳۹۳ - ۱۸:۰۰
وقال المالكي في خطابه الأسبوعي،"كل شيء تحرك على الأرض يعود، لا يمكن السكوت عن أي حركة استغلت الظروف وتمددت

اعتبر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، اليوم، أن اربيل، "عاصمة" إقليم كردستان، أصبحت "مقراً لداعش والقاعدة والبعث"، مؤكدا أن بغداد لن تسكت على سيطرة الأكراد على مناطق متنازع عليها.

وقال المالكي في خطابه الأسبوعي،"كل شيء تحرك على الأرض يعود، لا يمكن السكوت عن أي حركة استغلت الظروف وتمددت، وأقول وهم يعرفون كلامي: يعودون من حيث أتوا، يعود السلاح".

وأضاف "بصراحة لا يمكن أن نسكت عن هذا، لا يمكن أن نسكت أن تكون اربيل مقرا لعمليات داعش والبعث والقاعدة والإرهابيين. انا أدعو من يتحدث عن الشراكة ورئاسة الجمهورية والخارجية والشراكة في العمل الوطني: أوقفوا غرف العمليات هذه".

يشار إلى أن "رئيس" إقليم كردستان مسعود البرزاني أكد أن سيطرة قوات البشمركة على مدينة كركوك الغنية بالنفط وبقية المناطق المتنازع عليها مع بغداد، بعد انسحاب القوات العراقية منها، هو أمر نهائي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین