رمز الخبر: ۱۰۳۱
تأريخ النشر: ۲۶ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۱:۰۱
اقدمت السلطات السعودية على هدم سور مسجد "عين الامام الحسين" في بلدة العوامية بالقطيف، حيث بدأت الجرافات بعمليات الهدم تحت حماية عدة سيارات مصفحة لقوات الامن بحجة عدم وجود تصريح لهذا المسجد.
شبکة بولتن الأخباریة: اقدمت السلطات السعودية على هدم سور مسجد "عين الامام الحسين" في بلدة العوامية بالقطيف، حيث بدأت الجرافات بعمليات الهدم تحت حماية عدة سيارات مصفحة لقوات الامن بحجة عدم وجود تصريح لهذا المسجد.

وجاء‌ قرار الهدم من وزارة الداخلية السعودية، وقد حاصرت المسجد قوات سعودية مع عدد من "آلات الهدم" وباشرت في هدم المسجد وذلك بذريعة عدم وجود تصريح لهذا المسجد، فيما أكد الاهالي بان ارض المسجد وقف منذ عشرات السنين.

وفي وقت سابق اعتقلت السلطات القائم برعاية المسجد "مجيد النمر" ووضعت مقابل الافراج عنه ان يغلق المسجد ويتم هدمه بعد ادعاء احد الاشخاص ملكية ارض المسجد رغم ان الاهالي يؤكدون كذب وافتراء ذلك الادعاء.

ويرى ناشطون أن الهدف من هدم المسجد هو محاولة لخنق الأصوات المطالبة بالحرية والحقوق في المنطقة. لأن امام المسجد هو الشيخ تيسير النمر شقيق المعتقل آية الله نمر النمر ، الذي ما زال في حالة خطر بعد إصابته بعيارات نارية في محاولة لاغتياله.

جدير بالذكر أن السلطات السعودية كانت قد هدمت في السادس من أبريل الفائت مسجدا تابعا للطائفة الاسماعلية في حي الثقبة بمدينة الخبر شرق السعودية بذريعة مخالفة الأنظمة البلدية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین