رمز الخبر: ۱۰۲۴
تأريخ النشر: ۲۵ شهريور ۱۳۹۱ - ۲۰:۱۹
لجأت بغداد بعد تلويحها لتركيا بحصار إقتصادي ضد حكومة أردوغان الى خطوة دبلوماسية اخرى تتمثل بمحاصرة أنقرة داخل الاتحاد الاوروبي، وذلك بسبب إيواء "طارق الهاشمي".
شبکة بولتن الأخباریة: لجأت بغداد بعد تلويحها لتركيا بحصار إقتصادي ضد حكومة أردوغان الى خطوة دبلوماسية اخرى تتمثل بمحاصرة أنقرة داخل الاتحاد الاوروبي، وذلك بسبب إيواء "طارق الهاشمي".

وافاد مصدر ان الحكومة العراقية ستوجه "قريبا" شكوى رسمية الى "الاتحاد الاوروبي" تتعلق بإيواء حكومة أردوغان لـ "طارق الهاشمي".

واكد المصدر ان وزير الخارجية العراقي "هوشيار زيباري" سيوجه رسالة الى "كاثرين اشتون" في الايام القليلة المقبلة، تتعلق بإيواء أنقرة للهاشمي الذي صدر بحقه حكما من القضاء العراقي، بالاضافة الى مذكرة دولية صادرة من "الأنتربول".

الى ذلك ستبادر بغداد الى عرض جميع نتائج تحقيق المحكمة الاتحادية العراقية الى الاتحاد الاوروبي، وتفاصيل الحكم الصادر بحق الهاشمي، بما يحمله ذلك الحكم من شهود وشواهد وأدلة واضحة تدين الهاشمي، كما سيضم معلومات عن الخلفية المذهبية لقضاة المحكمة، حيث ستبين للاوروبيين إن القضاة الذين حكموا على طارق الهاشمي اغلبهم من الطائفه السنيه "اثنان من المسلمين الشيعه من اصل تسعه قضاة من الطائفة السنية"، لتبيد جميع المزاعم التي تتهم القضاء العراقي بالطائفية.

هذا وقد تبنت تركيا مؤخرا قرارات واصلاحات كبيرة في البلاد بهدف الانضمام الى الاتحاد الاوربي، في حين إن اهم الشروط التي فرضها الاتحاد الاوربي على تركيا هو عدم تعامل الأخيرة مع الارهاب، كذلك منع ايواء المتهمين بتهم ارهابية.
الكلمات الرئيسة: طارق الهاشمي ، بغداد ، تركيا ، بولتن

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین