رمز الخبر: ۱۰۱۹
تأريخ النشر: ۲۵ شهريور ۱۳۹۱ - ۲۰:۰۱
بعد لقائه الرئيس الاسد..
اعلن الموفد الدولي الخاص الى سوريا الاخضر الابراهيمي بعد لقائه الرئيس السوري بشار الاسد السبت باننا "سنحاول ان نتقدم ونجند امكاناتنا وطاقاتنا لمساعدة الشعب السوري"، مؤكدا ان "الازمة السورية خطر على المنطقة والعالم".
شبکة بولتن الأخباریة: اعلن الموفد الدولي الخاص الى سوريا الاخضر الابراهيمي بعد لقائه الرئيس السوري بشار الاسد السبت باننا "سنحاول ان نتقدم ونجند امكاناتنا وطاقاتنا لمساعدة الشعب السوري"، مؤكدا ان "الازمة السورية خطر على المنطقة والعالم".

وقال الابراهيمي للصحافيين لدى عودته الى الفندق الذي ينزل فيه في دمشق من اللقاء مع الرئيس السوري "سنحاول ان نتقدم ونجند امكاناتنا وطاقاتنا لمساعدة الشعب السوري".

واضاف "سيكون لنا مكتب في دمشق ووعدت الحكومة السورية بانها ستمكنه من القيام بعمله"، مشيرا الى ان اتصالاته لايجاد حل للازمة السورية "ستشمل الدول التي لها مصلحة ونفوذ في الشأن السوري".

وتابع ان "الازمة في سوريا تتفاقم وتشكل خطرا على الشعب السوري والمنطقة والعالم". ".

وكانت المتحدثة باسم الامم المتحدة فانينا مايستراتشي اعلنت ان الابراهيمي اجرى اتصالات الجمعة مع عدد من اعضاء هيئة التنسيق الوطني والديموقراطي (معارضة الداخل) وكذلك مع السفير الروسي والقائم بالاعمال الصيني في سوريا.

والتقى موفد الامم المتحدة والجامعة العربية ايضا طاقم الامم المتحدة في سوريا وكذلك موفدا من اللجنة الدولية للصليب الاحمر.

واوضحت المتحدثة ان الابراهيمي "سوف يلتقي الرئيس السوري صباح السبت، مشيرة الى انه سيجري السبت ايضا محادثات مع "مجموعة السفراء العرب ومع وفد من الاتحاد الاوروبي وممثلين عن المعارضة" السورية.

ولم تكشف المتحدثة هوية الذين سيلتقيهم الابراهيمي، وقالت انها "لا تعلم متى سيعود الى نيويورك".

واجرى الابراهيمي بعد وصوله الى دمشق محادثات مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم، كما التقى ايضا السفير الايراني في سوريا، بحسب المتحدثة باسم الامم المتحدة.
الكلمات الرئيسة: الابراهيمي ، الاسد

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین