رمز الخبر: ۱۰۱۷
تأريخ النشر: ۲۵ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۹:۴۹
الاسد خلال لقائه مع الابراهيمي..
اشار الرئيس السوري بشار الاسد خلال استقباله المبعوث الاممي الى سوريا استمرار التزام دمشق الكامل بالتعاون مع اي جهود صادقة لحل الازمة في البلاد طالما التزمت الحياد والاستقلالية، مؤكدا ان "نجاح العمل السياسى مرتبط بالضغط على الدول الممولة للإرهاب".
شبکة بولتن الأخباریة: اشار الرئيس السوري بشار الاسد خلال استقباله المبعوث الاممي الى سوريا استمرار التزام دمشق الكامل بالتعاون مع اي جهود صادقة لحل الازمة في البلاد طالما التزمت الحياد والاستقلالية، مؤكدا ان "نجاح العمل السياسى مرتبط بالضغط على الدول الممولة للإرهاب".

واشار الرئيس الاسد الى ان "المشكلة الحقيقية في سوريا هي الخلط بين المحور السياسي وما يحصل على الارض"، مضيفا ان "العمل على المحور السياسي مستمر وخصوصا لجهة الدعوة الجادة الى حوار سوري يرتكز على رغبات جميع السوريين".

واكد الرئيس السوري ان "نجاح العمل السياسي مرتبط بالضغط على الدول التي تقوم بتمويل وتدريب المسلحين وتهريب السلاح الى سورية لوقف القيام بهذه الاعمال".

ومن جهته قال الابراهيمي ان "اساس عمله هو مصلحة الشعب السوري وتطلعاته وانه سيعمل بأستقلالية تامة تكون مرجعيته الاساسية فيها خطة عنان وبيان جنيف واي نقاط اخرى تتم اضافتها او تعديلها ستكون بالاتفاق".

وبعد لقاء الرئيس الاسد اكد المبعوث الاممي الاخضر الإبراهيمي الى ان "الأزمة في سوريا تتفاقم والفجوة بين الأطراف السياسية السورية متباعدة"، لافتا الى ان "الأزمة السورية كبيرة وتشكل خطرا على سوريا والمنطقة والعالم".

واضاف اني "ابلغت الرئيس الاسد انه سيكون لنا مكتب في دمشق يترأسه مختار اللماتي".
الكلمات الرئيسة: بشار الاسد ، الإرهاب ، سوريا ، دمشق

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین