رمز الخبر: ۱۰۰۱۳
تأريخ النشر: ۰۹ خرداد ۱۳۹۳ - ۰۲:۱۰
بينما تتواصل تداعيات الخطوة المتفردة لحكومة إقليم كردستان العراق بتصدير النفط دون اذن مسبق من الحكومة المركزية ، واصل رئيس الاقليم جولته الأوروبية بزيارة...

في سياق جولته الإوروبية، وصل رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني العاصمة الايطالية روما .

وذكر بيان صادر عن رئاسة الاقليم إن زيارة الرئيس بارزاني تتضمن اللقاء ببابا الفاتيكان فرانسيس الثاني، واللقاء مع عدد من كبار المسؤولين الايطاليين وفي الفاتيكان، للتباحث حول تطوير المنطقة والعلاقات الثنائية بين اقليم كوردستان وايطاليا.

وتأتي الزيارة بعدما اختتم بارزاني زيارته لفرنسا حيث التقى هناك الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وعددا من كبار المسؤولين الفرنسيين.

في غضون ذلك، حذّر رئيس حكومة اقليم كردستان العراق نيجرفان بارزاني، من تقسيم البلاد بسبب التصرفات "الفردية" التي يتخذها رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي، على حد قوله.

وقال بارزاني في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس برلمان الاقليم يوسف محمد،  "اوجه خطابي للعراقيين جميعاً لماذا لا يتساءلون عن قيام شخص واحد بقطع رواتب جزء من الشعب العراقي".

واضاف انه "بهذه الاجراءات التي يتخذها رئيس الوزراء نوري المالكي بشكل منفرد هي التي ستؤدي الى تقسيم العراق"، لافتاً الى ان "المالكي اراد ان يرسل رسالة الى الشعب الكوردي مفادها افعلوا ما انتم فاعلون".

وبشأن اتخاذ قرار حق تقرير المصير قال بارزاني إن الشعب الكوردي اتخذ قراره بالعيش وفق النظام الفدرالي الذي حدد آلية التعامل بين الاقليم والحكومة الاتحادية".

وتأتي تصريحات رئيس حكومة إقليم كردستان العراق في وقت يشهد البلاد احتجاجا رسميا وشعبيا على قرار الإقليم بتصدير النفط دون إذن مسبق من السلطة المركزية ما يفتح الباب أمام جميع الإحتمالات منها إمكانية تفرد محافظات نفطية أخرى في العراق والتحرك نحو مثل هذه الخطوة التي تشكل سابقة خطيرة في البلاد.

وأفادت وسائل الإعلام العراقية باستعداد الجنوبيين للتظاهر احتجاجا على قيام حكومة إقليم كردستان العراق بتصدير النفط عبر تركيا، فيما اعتبرت الحكومة العراقية قيام أربيل بمثل هذه الخطوة بأنه سرقة نفط العراق.

ويرى المراقبون في تصريحات نيجرفان بارزاني محاولة لتبرير خطوة محتملة نحو الإنفصال الذي تحدث عنه رئيس الإقليم مسعود بارزاني خلال الأشهر القليلة الماضية، حيث قال إن العراق يتجه نحو التفكك وان الدولة الكردية قادمة لا محالة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :